لحظات الانتظار املأها بالاستغفار

قوائم الموقع

زوجي أم اهلي

14 أبريل، 2016 82 عدد الزوار

السؤال :

حدثت مشاكل بين زوجي (العاقد) ووالدي قبل البناء فبعد ان وافق والدي عليه في البداية حدث تعثر مادي لزوجي مما ضايق منه والدي ولم اوافق علي الفسخ لان خفت من عقاب الله ان ارفض انسانا فقيرا فضايقة والدي كثيرا واهانه وضايقة ولكنه تحمل الكثير من اجلي. ثم تنازل زوجي عن جهاز والداي لي لانه كان مسافر او بعد عودتة ولم يوفق بسفرةارادالجهازلتغيرظروفةولكنه لم يطالب بةوطالبت والداي بةعلي اساس انه حقي عليه لاني لم ارد مشاكل بينهم.

في البداية رفض والداي وبعد مشاكل كثيرة وافقا واحضرا اشياء لا يجهز بها افقر الفقير ابنته في المستوي والكم بدعوي انه لا يستطيع اجبارنفسه علي تزويجي واخي الاصغر مني في نفس الوقت وبعد شهرين من زواجي بدءا بتجهيز اخي بما يفوق مستواهم المادي بسبب تحسن العلاقات بينهم وبين اصهار اخي. وام زوجي الان تعايرني بانهم لم يجهزوني بجهاز مثل اي اهل وزوجي يأخذ منهم موقف بسبب الجهاز وبسبب مشاكل ما قبل البناء وخاصة انهم ظلموه واهانوه و يعاملني بما يرضي الله في كل الامور ولكن نتخانق اذاشعراني تناسيت ما كان منهم من تقصير في حقي وحقه لانه يعاني الان من الديون التي اكمل بها الجهاز واضطر للعمل حتي اسدد معه الديون رغم تعبي بالحمل وهولايريدني ان اذهب فرح اخي بعد اسبوعين لشعورة انه السبب غير المباشر لرفض والدي ان يجهزني جهازا مناسبا وليشعر اهلي بما فعلوه معي وان الامر ليس باليسير الذي سيذهب ادراج الرياح مع الايام وخاصة انهم تناسوا كل شيء بعد الزواج وكأن شيئا لم يكن من اهانتهم لزوجي ومن تقليلهم لي امام اصهاري واعلم ان اهلي سيتضايقون من عدم ذهابي وسيأخذون منه موقفا لانني اقف انا لمواجهتهم باي شيءيريدةهو ولااجعله يواجههم حتي لا تزيد المشاكل وهم لا يعلمون اي شيء من هذه المشاكل وكانوا يظنون انني من اطلب لا زوجي ويظنون اننا نسينا ما حدث وهو يستقبلهم عندما يزوروننا ولكنه يريدني ان اخذ موقف مما فعلوه حتي يشعروا بظلمهم لي انا محتارة جدا بينهم ولا اعرف ماذا افعل لا اريد ان اغضب زوجي وكذلك والداي ولكنهم هم من بدؤا بالشقاق والاهانة والظلم لزوجي هو لا يمنعني منهم ولكنة يشترط علي عدم الذهاب للفرح..

فماذا افعل لارضي زوجي (بالا اذهب فرح اخي واعطي موقف ورد فعل مناسب لما فعلوه) وارضي اهلي (لاني اذا فتحت هذا الوضوع من اي جانب سيتضايقون ويثورون ويغضبون لان حجتهم انه هو من تنازل عن الجهاز رغم ان والدي رجع في كلامة واتفاقاته معه اكثر من مرة معه في بداية الخطبة ولا اريد ان اخسرهم من اجل حطام دنيا زائل ولكن زوجي يري انهم ظلموني واني اذا سكت علي ظلمهم فاني أأثم لانهم عقوني وفرقوا بيني وبين اخي وكذلك لم يحاولوا ان يرفعوا شأني امام اصهاري مما عرضني لذل ومهانة من الصغير قبل الكبير)


الجواب :

زوجك مقدم على أهلك ولكن في الحق مع أن له الحق في منعك من حضور زواج أخيك.

ولكن يجب على كل الأطراف أن يتناسوا ما حدث وخاصة أنا في شهر شعبان الذي ترفع فيه الأعمال الى الله فلا بد من فض الخلاف والنزاع والشحناء حتى تكون المغفرة.

والدنيا زائلة ولا يبقى إلا الأثر الطيب.

أصلح الله أموركم واسألوا الله من فضله.